جميع الأسعار تشمل ضريبة القيمة المضافة.
فن اللامبالاة - لعيش حياة تخالف المألوف

فن اللامبالاة - لعيش حياة تخالف المألوف

المؤلّف:
تاريخ النشر:
٢٠١٨
الناشر:
عدد الصفحات:
325 صفحة
الصّيغة:
22.50 ر.س

نبذة عن الكتاب

ظل يُقال لنا طيلة عشرات السنوات إن التفكير الإيجابي هو المفتاح إلى حياة سعيدة ثرية. لكن مارك مانسون يشتم تلك "الإيجابية" ويقول: "فلنكن صادقين، السيء سيء وعلينا أن نتعايش مع هذا". لا يتهرّب مانسون من الحقائق ولا يغفلها بالسكّر، بل يقولها لنا كما هي: جرعة من الحقيقة الفجِّة الصادقة المنعشة هي ما ينقصنا اليوم. هذا الكتاب ترياق للذهنية التي نهدهد أنفسنا بها، ذهنية "فلنعمل على أن يكون لدينا كلنا شعور طيب" التي غزت المجتمع المعاصر فأفسدت جيلاً بأسره صار ينال ميداليات ذهبية لمجرد الحضور إلى المدرسة.
ينصحنا مانسون بأن نعرف حدود إمكاناتنا وأن نتقبلها. وأن ندرك مخاوفنا ونواقصنا وما لسنا واثقين منه، وأن نكفّ عن التهرب والفرار من ذلك كله ونبدأ مواجهة الحقائق الموجعة، حتى نصير قادرين على العثور على ما نبحث عنه من جرأة ومثابرة وصدق ومسؤولية وتسامح وحب للمعرفة.
لا يستطيع كل شخص أن يكون متميزًا متفوقًا. ففي المجتمع ناجحين وفاشلين؛ وقسم من هذا الواقع ليس عادلاً وليس نتيجة غلطتك أنت.
وصحيح أن المال شيء حسن، لكن اهتمامك بما تفعله بحياتك أحسن كثيرًا؛ فالتجربة هي الثروة الحقيقية.
إنها لحظة حديث حقيقي صادق لشخص يمسكك من كتفيك وينظر في عينيك. هذا الكتاب صفعة "منعشة" لهذا الجيل حتى تساعده في عيش حياة راضية مستقرة.
عرض ١-٢٠ من أصل ٢٧ مُدخل.
ضيف
ضيف
١٤، ٢٠١٨ نوفمبر
كتاب لايرتقي للمستوى المأمول مع الأسف لا في أصل الفكرة ولا العرض. رغم أن الكاتب يحاول تسويق فكرة اللامبالاة وأنها حل لكثير من المشاكل فهو يعارضها تارةً و يجعلها مبرر لممارسة القبيح والسيء تارة أخرى. خالف تعرف كما أراد الكاتب لكتابه أن يكون
ضيف
ضيف
٠٧، ٢٠١٨ نوفمبر
جميل جدا
ضيف
ضيف
٠٧، ٢٠١٨ نوفمبر
رائع بمعنى الكلمه
ضيف
ضيف
٠٤، ٢٠١٨ نوفمبر
كتاب حلووو الصراحة وطريقة تفكير الكاتب جديده
ضيف
ضيف
٠٢، ٢٠١٨ نوفمبر
رائع
كتابي
كتابي
٢٨، ٢٠١٨ أكتوبر
جميل
ضيف
ضيف
٢٧، ٢٠١٨ أكتوبر
كتاب رائع .. يسلط الضوء على جانب واقعي وسط المثاليه التي أرهقت الجميع
ضيف
ضيف
٢٦، ٢٠١٨ أكتوبر
أنصح بالنسخة الأصلية باللغة الإنجليزية لكي تفهم افكار الكتاب جيدا. اعجبتني النظرة الثورية للأشياء التي اجدها اكثر واقعية ومختلفة جدا عن الكلاسيكي. لمسني الكتاب في عدة محطات. انصح به لمحبي فلسلفة الحياة.
ضيف
ضيف
١١، ٢٠١٨ أكتوبر
هذا الكتاب لن يعجب المصابين بداء العظمة.
BASE
BASE
٠٨، ٢٠١٨ أكتوبر
لا أنصح صغار السن بقراءته، فالكاتب بذيء، قليل الخبرة، سلبي. إنما قد يكون من المفيد لذوي الخبرة الاطلاع على هذا الرأي المعاكس رغم غرابته.
ضيف
ضيف
٠٣، ٢٠١٨ أكتوبر
جدا جميل
ضيف
ضيف
٢٠، ٢٠١٨ سبتمبر
جميل جداً
ضيف
ضيف
٠٢، ٢٠١٨ سبتمبر
كتاب سئ جدا يهدم كل الايجابية والعمل بداخلك يجعلك انسان لا مبالي وغير محترم وهو رثاء جيد للفشلة ابطال المؤلف والكاتب نفسه ودار النشر المتواضعة وكل من يعجبه الفشل .... الخلاصة انه كتاب ذو ترجمة ركيكة ومحتواه يمشي عكس كل الكتب الرائدة في السوق وعكس التجارب الناجحة لكل العملاقة الناجحين بالعالم ... لقد حقق شهرة سريعة لان الكابتن محمد صلاح اللاعب المصري كان يتصفح به في احدى المطارات !
ضيف
ضيف
٣٠، ٢٠١٨ أغسطس
كتاب رهيب . من الكتب اللي ما ودك تخلّص قراءته
ضيف
ضيف
٢٤، ٢٠١٨ أغسطس
Waw
ضيف
ضيف
٢٤، ٢٠١٨ يوليو
جيد
almekhlafi
almekhlafi
٢٣، ٢٠١٨ يوليو
انتهيت من قراءتة الآن، واعطية ٣ نجمات ونص . الكتاب من نوع التطوير الشخصي، (تنمية ذاتية) وهو يحاول أن يكون واقعياً في الإسلوب مبتعداً عن الإسلوب السائد في كتب التنمية البشرية والتطوير الشخصي التي تركز على نفخ الذات والعمل على الجوانب الإيجابية . محاولة الكاتب في جعل المغزى من الكتاب مزيج من الحكمة والتناقض مع الواقع وخلطها لإنتاج مادة تطوير شخصي كانت جيدة جداً تجعل الكتاب يستحق القراءة
ضيف
ضيف
١٨، ٢٠١٨ يوليو
هذا الكتاب يمثلني تمامآ قرأت الكثير عن تعزيز الأيجابية في حياتي لكني في كل مره اقرأ أقول لنفسي لماذا افعل كل هذا لاحصل ع ما اريد لماذا فقط أكون لا مبالي حقآ كتاب رائع لكن لا بأس بقرأة بعض الكتب التي تزيد من طاقتك الايجايبة
ضيف
ضيف
١٥، ٢٠١٨ يوليو
مرهه حلو
ضيف
ضيف
١٥، ٢٠١٨ يوليو
لاني بس قريت نصهه ، صراحه عجيب وبشتريه