جميع الأسعار تشمل ضريبة القيمة المضافة.
شىء ما بداخلك

شىء ما بداخلك

المؤلّف:
تاريخ النشر:
2013
عدد الصفحات:
166 صفحة
الصّيغة:
7.99 ر.س

نبذة عن الكتاب

يجهز عرائسه استعدادًا للحفل المسائي في أحد الأندية ، سريعًا يستدعي إحدى القصص المكررة من ذاكرته حتى تدور العرائس في سياقها. لم يعد يشغل باله كثيرًا إذا ما كانت القصة مكررة أم لا، فالموهبة أصبحت مهنة رتيبة ، يجني من خلالها القليل من المال بالنسبة لاحتياجاته ، يقسم ليصرف في قنواته المحددة دونما تفكير.
نسي راتب السبب الذي دفعه لامتهان هذه المهنة القائمة في الأساس على الحب و الموهبة. يريد الزواج و تجهيز شقته وشراء الشبكة. بدأ يشعر بحماقته لأنه اختار أن يكون لاعبًا للماريونت بعدما كانت في صغره عشقه الوحيد و ملاذه من مصاعب الحياة و رتابتها.
مكث في تثبيت العرائس بأوصالها في العصي الخشبية بعدم تركيز، يتأكد أن عرائسه مقيدة جيدًا بالحبال حتى لا تفك وهو يحركها بخشبته. أحكم تكبيلهم جميعًا و كأنه ينتقم منهم. شعرت العرائس أن حالة الود بينهم و بينه تلاشت تمامًا لتصبح نوعًا من العداء المستتر. ودت عرائسه الخلاص من شراكه ، و تمنت اليوم الذي يمكن لهم العيش في حرية دونما قيود. أخذت كل عروسة منهم تتخيل شكل حياتها إن فك أسرها. نسجت العروسة التي تمثل في أغلب الأحيان دور الراقصة من خيالها حياة مختلفة كلية ، لا عصي لتحركها و لا حبال تحدد مسبقًا حركاتها. عاشت في حلمها عازمة على تحقيقه حينما تسنح الفرصة.
لم يتم العثور على نتائج