جميع الأسعار تشمل ضريبة القيمة المضافة.
لقمان نبع الحكمة الفياض

لقمان نبع الحكمة الفياض

تاريخ النشر:
2016
تصنيف الكتاب:
عدد الصفحات:
234 صفحة
الصّيغة:
19.99 ر.س

نبذة عن الكتاب

مُنذُ أن نَزَلَ القرآنُ الكَريمُ بذِكرِ ذلك العَبد الصالِح.. والمُسلِمون لا يتوقفون عن السُّؤال عنه: مَن هو؟.. ما قِصَّته؟.. هل كان نبياً.. أم عَبداً صالِحاً فقط.. ثُمّ ما هي خصوصيته التي اسْتَحَقَّ بناءً عليها أن يَصِفه ربُ الحِكمة جلَّ وعلاَّ.. بالحِكمة التي هي من خصوصياته عزَّ وجلّ وأعطاه إياها.. والمَنطِق يقضي بأنه لو لم تَكُن لذاك العَبد الصالِح سِماتٌ شديدة الخصوصية لما استَحَقَّ هذا التكريم الرائع من لدُّن رَب العزة.. ولما استحق أن يُطلق اسمه على إحدى سُور القرآن.. عن «لقمان الحكيم» وحكايته نتحدث من خلال هذا الكِتاب.. لنُحاول أن نقترب من تلك الشخصية المُمَيَّزة.. والمتَمَيِّزة في تاريخ الإنسانية.. مؤكدين على قيمته «الحِكَميِّة الخاصة» وتَجرِبته في بِناء الشَّخصيِّة الإنسانية السَوِيَّة.
لم يتم العثور على نتائج