جميع الأسعار تشمل ضريبة القيمة المضافة.
عن قيادة التغيير

عن قيادة التغيير

تاريخ النشر:
2012
تصنيف الكتاب:
عدد الصفحات:
323 صفحة
الصّيغة:
24.60 ر.س

نبذة عن الكتاب

«إن كتاب قيادة التغيير هو كتاب رائع وألمعي، فهو يتضمن أفكاراً عميقة وشاملة ويستند إلى أدوات تجعلها عملاً تحويلياً. إنه كتاب نادر يصف الصعوبة الكبيرة المقترنة بتنفيذ التغيير وطريقة تحقيق ذلك».- مايكل فولان، العميد السابق في معهد أونتاريو للدراسات التربوية، جامعة تورنتو.، مؤلف كتاب القيادة في ثقافة التغير.
« لقد ابتكر فريق قيادة التغيير في كلية تربية جامعة هارفارد، من خلال العمل مع المربين، طريقة جديدة لتحويل المدارس في جو من المتطلبات المتزايدة للمساءلة. هذا الكتاب ينقل عمل فريق قيادة التغيير إلى جمهور أوسع نطاقاً ويقدم إطاراً لتحليل عمل تغيير المدرسة وتمارين توجه المربين في ممارستهم لعناصر التغيير».- ريتشارد إف إلمور، أستاذ القيادة التربوية، كلية الدراسات التربوية العليا في جامعة هارفرد.
« يستخدم كتاب قيادة التغيير أمثلة واقعية ويعرض تحليلاً منطقياً للتحديات التي تواجه المربين اليوم. إنه دليل واضح يتضمن شروحاً واضحة وحلولاً عملية. لقد وجدته مفيداً ومسلياً».- تومس ديل يو بايزنت، المشرف على المدارس الرسمية في بوسطن.
« في مواجهة ضرورة إعداد الطلاب لنصف القرن اللاحق والمقتضيات السياسية لتحسين الأداء في الاختبارات الموحدة، في المدى المتوسط، فقد توقف مربون كثيرون في منتصف الطريق لكن بضعة منهم تقدموا بمهارات قيادية ورؤية جديدة للقيادة. فقد تعاون توني واجنر وروبرت كيغان وزملاؤهما على إنتاج كتاب لا يقدر بثمن لمن لديهم الشجاعة للإيمان بمعتقدات دون أجوبة والصراحة في التعلم معاً».- بيتر إم سينغ، الرئيس المؤسس وكبير المحاضرين في معهد مساشوستس للتكنولوجيا؛ مؤلف كتاب الفرع الخامس من فروع المعرفة.
«يبدو أن هناك كتباً عن إصلاح المدارس أكثر من عدد المدارس في الولايات المتحدة. هذا الكتاب يحتل مكانة خاصة بين هذه الكتب. وهو نتيجة دراسة استمرت خمس سنوات تتعلق بإصلاح المدارس في أنحاء البلاد ويدمج بشكل فريد عناصر المؤسسات والعناصر البشرية اللازمة للنجاح».- أرثور ليفين، رئيس كلية المعلمين، جامعة كولومبيا.
لم يتم العثور على نتائج