أسرار المتواصلين الواثقين 50 طريقة لينصت الآخرون اليك

أسرار المتواصلين الواثقين 50 طريقة لينصت الآخرون اليك

المؤلّف:
تاريخ النشر:
٢٠١٦
الناشر:
عدد الصفحات:
243 صفحة
الصّيغة:
24.99 ر.س

نبذة عن الكتاب

من أنا لأخبرك كيف تصبح متواصلًا واثقًا؟ حسنًا، أنا موجودة منذ وقت طويل وعايشت ما ألقته الحياة في طريقي من تقلبات. لقد تدربت لأصبح ممثلة، وهو الأمر الذي مكنني من تطوير صوتي، واستخدام لغة جسدي، وتوسيع مخيلتي من أجل العمل الذي أقوم به الآن. يعطيك التمثيل الثقة ويساعدك على التواصل مع الآخرين، وهو أمر حيوي في الحياة. بعد مغادرة عالم التليفزيون والإذاعة، أسست في منتصف ثمانينيات القرن العشرين Public Image كشركة متخصصة في بناء الصورة والخطابة العامة وكتابة الخطب وأساليب المقابلات الشخصية والعرض. يضعني عملي في اتصال مع أنواع مختلفة من الناس في مختلف الدول حول العالم، لذا كنت مضطرة أن أتعلم التمتع بالثقة حتى أسافر لوحدي وأقابل أشخاصًا لا أعرفهم في مدن غريبة حول العالم. إنه أمر ممتع وشيق، وكلما تقدمت في العمر وجدت المزيد من الثقة ووجدت الحياة أكثر متعة.

في عام 2005 بدأت أقدم التدريب في آداب السلوك الدولية والسلوكيات الحديثة، حيث أدركت أن هذه الأساسيات للأسف مفقودة في الحياة العامة والعملية والخاصة. في عام 2013 دُمجت Public Image مع The English Manner لتشكل مؤسسة The Etiquette Connection. نحن الآن لدينا مكاتب في الصين، الهند، كاليفورنيا، روسيا، الإمارات العربية المتحدة، كينيا، غانا، نيجيريا، تنزانيا، موريشيوس. عملاؤنا قد توسعوا ليشملوا رجال الأعمال، السيدات، الآباء، الطلاب، المراهقين، الأطفال، بالإضافة إلى السياسيين من ترينيداد وتوباجو، أعضاء مجلس الشيوخ في ولاية جيرسي، السيدات الأولى في نيجيريا وأعضاء العائلات الملكية المختلفة. لقد أتيت من عائلة من أربعة أشخاص، ولدي طفلان وخمسة أحفاد والكثير من أبناء وبنات الأخ والعديد من أحفاد وحفيدات الأخ. أنا محظوظة حيث إنني أؤمن بأن عائلتي الكبيرة المقربة ساعدتني لكي أتفهم الشباب ومكنتني من مساعدتهم في اكتساب الثقة والإيمان بالنفس.

إن هدف هذا الكتاب هو منحك تلميحات ونصائح عن كيفية التواصل في نطاق واسع من المواقف مع كل طبقات الناس المختلفة. الثقة الحقيقية هي شيء ينبغي أن نسعى إليه جاهدين جميعًا. لقد وُلدنا متفائلين ومتمتعين بالثقة بأن هناك مَن سيطعمنا ويعتنى بنا، ولكن هذه الثقة يمكن أن تضعف كلما تقدمنا في العمر: عائلاتنا وأصدقاء المدرسة والزملاء يمكنهم جميعًا أن يساعدوا على تقويض ثقتنا واحترامنا لذاتنا وكذلك أيضًا بنائهما ونحن نمضي في الحياة. سوف تساعدك أسرار هذا الكتاب في التغلب على المخاوف والعقد والشك في الذات وتعطيك الأدوات لكي تتواصل بثقة. لقد قمت بتغطية مواضيع تتراوح بين الأناقة والملابس وتكوين العلاقات والخطابة العامة وإدارة الاجتماعات وخدمة العملاء ووسائل الإعلام والتحدث إلى الأطفال والترفيه، على سبيل المثال وليس الحصر.
عرض ١-١ من أصل ١ مُدخل.
ضيف
ضيف
١٧، ٢٠١٧ مارس
ممتاز وانصح به