جميع الأسعار تشمل ضريبة القيمة المضافة.
ابن الصيرفى مؤرخا

ابن الصيرفى مؤرخا

تاريخ النشر:
2020
تصنيف الكتاب:
عدد الصفحات:
292 صفحة
الصّيغة:
44.99 ر.س

نبذة عن الكتاب

لقد تميز عصر سلاطين المماليك بنشاط ثقافى وعلمى واسع وازدهرت فيه حركة التدوين التاريخى على نحو كبير، وأضحت مصر على وجه التحديد قبلةً للعلم والعلماء، يأتون إليها من كل حدب وصوب، وظهر العديد من المؤرخين العظام الذين انتموا إلى مدرسة التاريخ المصرى، والذين برعوا فى كتابة المؤلفات الموسوعية الضخمة، بما تحويه من أزمنة وأحداث تاريخية تمتد عبر العصور منذ بدء الخليقة حتى أزمانهم، وظهرت كتب التراجم المطولة التى حوت مئات التراجم. ويعتبر مؤرخنا ابن الصيرفى واحداً من هؤلاء المؤرخين الذين كتبوا فى الموسوعات والتراجم، مع أنه لم يحظ بنفس الشهرة التى حظى بها مؤرخو عصره، وأعتقد أن السبب الرئيسى فى ذلك يرجع إلى أن ابن الصيرفى لم يترك أى ترجمة عن حياته، وكذلك لم يذكر فى أى كتاب من مؤلفاته أى شئ عن سيرته الذاتية، إلا نتفاً مبعثرةً فى ثنايا كتبه، فهو الذى ظلم نفسه ولم يعطها حقها، ولا أعرف لماذا لم يترك لنا شيئاً عن سيرته فى مقدمة مؤلفاته كما فعل غيره. وهذا الرجل لم يأخذ حقه كمؤرخ بسبب تغاضى الدارسون عن الكتابة عنه إلا فيما ندر، بالرغم من إعتماد كثير من الباحثين فى أبحاثهم التاريخية على كتاباته
لم يتم العثور على نتائج