جميع الأسعار تشمل ضريبة القيمة المضافة.
نابليون على فراش الموت

نابليون على فراش الموت

تاريخ النشر:
2021
تصنيف الكتاب:
عدد الصفحات:
95 صفحة
الصّيغة:
17.99 ر.س

نبذة عن الكتاب

أوصي الإمبراطور بأن يدفن على ضفاف السين بين أبناء الشعب الفرنسي الذي أحبه من كل قلبه. وكان هذا الأمل يبدو مستحيلا عند كتابته، ولكن سرعان ما مرت الأعوام وتغيرت الظروف، فما جاء شهري يوليو من عام 1830 حتى قامت فرنسا قومه رجل واحد وطردت آل البوربون من عرشها ووضعت التاج على مفرق لويس فيليب دوق أورلينز.
وفي 29 يوليو 1832 توفى ابن نابليون الوحيد وكان عمره إذ ذاك واحدا وعشرين عاما، فزال بموته كل أثر مباشر لذرية بونابرت. وأخذت فرنسا تتحرر تدريجيا من رقابة الحلفاء وسيطرتهم. فانتهز الفرنسيون فرصة الاحتفال بذكرى وفاة بونابرت في اليوم الخامس من مايو عام 1840 وقدموا التماسا للحكومة البريطانية يطالبون فيه برفات الإمبراطور.فوافقت الحكومة وتمنت فيه أن يكون ذلك بداية عهد جديد بين الأمتين وأملت أن تدفن أحقاد الماضي في القبر المعد لتسلم رفات الإمبراطور.
لم يتم العثور على نتائج