جميع الأسعار تشمل ضريبة القيمة المضافة.
كيف تتعامل مع طفلك الحسي الإدراكي

كيف تتعامل مع طفلك الحسي الإدراكي

تاريخ النشر:
2017
عدد الصفحات:
48 صفحة
الصّيغة:
16.00 ر.س

نبذة عن الكتاب

وكأنها النهاية"..!!
• اندفع (أحمد) وراء الكرة، مخالفًا آراء الأصدقاء، فحينما كانوا يصيحون بأعلى صوتهم " أحمد " دعك منها، لدينا أخرى ،لم ينظر إليهم، وظل يجري وراء الكرة، ناصبًا عينه تجاهها، وخلف نافذة منزله كانت عين الأبوين ترقبه بخوف وقلق، وبينما تجري الكرة وسط الشارع، والسيارات تدفعها بعيدًا، إلا أن الاندفاع والعند من قِبل (أحمد) ظلا يحيطان بالمشهد ... وقد بدت (المغامرة) من خلال الجمهور الذي ترتفع أصواته مشجعة البطل، و(النشاط والإرادة) هما باقي الأبطال...!! وتحولت نظرات الأبوين إلى إنذار لحدوث النهاية.. ولم يأخذ المشهد سوى بضع دقائق، وما زالت صيحات الأصدقاء تعلو.. ولكن.. تُرى هل تتحدي الإرادة والعند تلك الصيحات وتأتي بما تشتهيه؟ أم ترى قد تأتي الرياح بما لا تشتهيه السفن..؟!!
• وبينما يصل (أحمد) حاملاً الكرة إذا بسيارة تأتي خلفه، وكأنه إنذار يحوي خلفه مشهدًا آخر، تهافت عليه قلبا الأبوين، وعيون تدمع من هول النهاية..!
لم يتم العثور على نتائج