جميع الأسعار تشمل ضريبة القيمة المضافة.
كيف تكتشف مواهب طفلك وتبنيها

كيف تكتشف مواهب طفلك وتبنيها

تاريخ النشر:
2017
عدد الصفحات:
82 صفحة
الصّيغة:
16.00 ر.س

نبذة عن الكتاب

لأطفالنا حقوق خاصة نطمسها في ظل بحثنا المتواصل كأولياء أمور عن تفوقهم الدراسي.. وإعدادهم لنيل مكان مرموق في المجتمع ، و تأهيلهم لوظيفة يضمنون بها مستقبلهم!، فصرنا نعامل الطفل كرجل صغير، نُعده طوال الوقت لحياة الكبار، وأهملنا في خضم كل ذلك حياته هو، ونسينا أن لكل مرحلة من العمر جمالها والتزاماتها.. ونسينا كيف نربيه على فهم الحياة وإدارة الذات ومساعدته للوصول إلى أعلى مستويات الإبداع وكيف ننمي موهبته!؟
وكيف نساعدهم في تنظيم أوقاتهم بما يسمح لهم بالاستمتاع بكل دقيقة في حياتهم من خلال اللعب والأنشطة المخططة.
وتسألني..
وهل توجد برامج محددة أو خطوات نتبعها للوصول إلى ذلك، وهل من سبيل لإكسابهم مهارة حياتية أو عملية ليست موجودة لديهم أصلاً؟
.. هل هناك معايير ومقاييس محددة لقياس الموهبة والإبداع عند أبناءنا.. وهل هناك مستويات لذلك؟!
.. ماذا يحدث لو منعنا الطفل حقوقه.. حقه في اللعب، حقه في ممارسة موهبته، حقه في اختيار أصدقاءه، حقه في تنظيم وقته بنفسه؟!
.. هل الطفل الموهوب لا بد أن يكون متفوق دراسيًا..وما الظروف التي تعوق نمو واكتشاف موهبته؟!
قبل الإجابة على هذه التساؤلات لا بد أن نعلم أنه ليس هناك طفل بلا موهبة، فالطفل العادي لا يعني أبدًا أنه غير موهوب، فقط هو يحتاج لإعادة اكتشاف مواهبه، وهذا ما توصلت إليه دراسة أجراها مجموعة من المختصين في علم النفس، أكدوا خلالها أن جميع الأطفال لديهم من أنواع الذكاءات السبعة..لذا على جميع الآباء والأمهات أن يسألوا: ما هي موهبة أبني وكيف أنميها؟
ولكن لا بد أولاً من أعطاء تعريف محدد للموهبة.
لم يتم العثور على نتائج