جميع الأسعار تشمل ضريبة القيمة المضافة.
تاريخ البيمارستانات في الإسلام

تاريخ البيمارستانات في الإسلام

المؤلّف:
تاريخ النشر:
2017
تصنيف الكتاب:
عدد الصفحات:
229 صفحة
الصّيغة:
3.99 ر.س

نبذة عن الكتاب

منذ بدء الخلق والحياة على هذه الأرض، ظلّ الإنسان عُرضةً للإصابة بالأمراض والأسقام، لذلك بقيت فكرة البحث عن علاج لهذه الأمراض، هي الفكرة التي تشغل العقل البشري في الدرجة الأولى، وقد أسهمت الحضارات القديمة مثل الحضارة الغربية والصينية والهندية والإسلامية في تقديم العديد من الإسهامات والاجتهادات الطبية والدوائية وتركيب العقاقير، وذلك لتقديمها الأدوية للناس، للاستفادة منها والتطبب بها، وقد أثبتت الحضارة الإسلامية أنها تميزت في الطب واكتشافات الأدوية، حيث أسهمت في رفع فعالية وفائدة الأداء الطبي وتنظيمه على شكل مؤسسات طبية، فتحول الطب من مجرد نشاط طبي فردي إلى نشاط مؤسسي شامل وعريق، قادرٍ على تقديم الرعاية الصحية المكثفة، ومدّ يد العون للمرضى، ومتابعتهم، وتقديم وجبات الطعام لهم، وتقديم الكسوة، ولهذا يبين كتاب "تاريخ البيمارستانات في الإسلام" أهمية البيمارستانات بكونها تقدم خدمات علاجية وتعليمية، بالإضافة إلى مهنيتها، وكونها أمكنةً لتعليم مهارات ممارسة الطب.
لم يتم العثور على نتائج