دلائل وجود الله العظيم في الدين المصري القديم ج1

دلائل وجود الله العظيم في الدين المصري القديم ج1

المؤلّف:
تاريخ النشر:
٢٠١٦
عدد الصفحات:
427 صفحة
الصّيغة:
20.99 ر.س

نبذة عن الكتاب

نقرأ في هذا الكِتاب ان البَشر اللذين ضلّوا عن سواء السبيل وعبدوا غير الله سبحانه وتعالى ومن بينهم المصريين القُدماء الذين عَبَد اكثرهم كلاً من الإله (آتوم) و(رع) و(بتاح) و(آمون) و(آتون) وغيرهم، واسبغوا عليها بعض أسماء وصفات وأفعال الله عز وجل وهذا يُثبت عِلمهم السابق به تعالى حيث إن أبا البشر آدم عليه السلام الذي خلقه الله بيده ونَفَخ فيه من روحه واسكنه الجَنة قد عَلَّمه بنفسه، حيث أشار الله في قرآنه الكريم إلى ذلك حيث قال "وعلَّم آدم الأسماء كُلها" (البقرة 31) وحينما اهبطه من الجَنة الى الأرض بعد ان عصى ربه، وصار له ذُرية كبيرة فيها ارسله الله اليهم ليُعَلمهم دين الإسلام الذي ارتضاه رب العِزة لنفسه ولخلقه، ولكن بعد فترة من الزمان كما سبق القول ضلَّت هذه الذُرية واشركت به تعالى وعبَدت غيره فأرسل لكُل أُمة رسولاً ليخرجها من ظُلمات الشِرك الى نور الوحدانية له تعالى، إلّا ان اكثرهم لم يَرض إلا بالشرك
لم يتم العثور على نتائج