جميع الأسعار تشمل ضريبة القيمة المضافة.
سلالة فرعون

سلالة فرعون

حكايات مدعي النبوة والألوهية

تاريخ النشر:
2020
تصنيف الكتاب:
عدد الصفحات:
186 صفحة
الصّيغة:
29.99 ر.س

نبذة عن الكتاب

إن المُسلم به عند المسلمين جميعا أن النبي الأكرم صلى الله عليه، و اله وسلم هو خاتم النبيين وتمام عدة المرسلين ولم يخالف هذا القول احد من علماء المسلمين بل يمكننا القول انه لا يوجد شخص يؤمن بالقران الكريم ثم يقبل أو يصدق بأمكان بعث نبي بعد النبي الكريم صلى الله عليه واله وسلم وذلك لأن ظاهر القران حجة وقد قال تعالى ( ما كان محمد أبا احد من رجالكم ولكن رسول الله وخاتم النبيين وكان الله بكل شيء عليما ) الأحزاب 40 ,و تواردت الأحاديث التي تؤكد على انه لا نبي بعده وهذا النوع من الأحاديث تنقله العامة والخاصة متفقين على أن دين الإسلام خاتم الأديان والقران خاتم الكتب السماوية والنبي محمد صلى الله عليه واله وسلم خاتم النبيين , وأشهر قول لرسول الله صلى الله عليه واله وسلم يدل على هذا الكلام قوله للإمام علي عليه السلام : ( أنت مني بمنزلة هارون من موسى إلا انه لانبي بعدي).
وهذه الخاتمية ( إي خاتمية الدين والكتاب والنبوة ) نابعة من حكمة كونية وحجة بالغة حيث يعتبر النبي محمد صلى الله عليه واله وسلم هو الحقيقة الكاملة للانسانية , بل هو صورة الله التي خلق ادم على هيئتها . عموما لو كان هناك نبي بعده لأشار إليه القران أو بشربه كما بشر الإنجيل بسيدنا محمد كما ورد في قوله تعالى في كلامه على سيدنا عيسى ( ومبشرا برسول يأتي من بعدي اسمه احمد ) .
ورغم ذلك كله إلا انه هناك العديد من اللذين ادعوا الإلوهية أو النبوة من منطلق الوهم أو التوهم أو الرغبة في السلطة أو التميز أو تحقيق أهداف دنيوية قريبة أو بعيدة أو حتى بسبب الأحلام و الجنون و عدم توازن الشخصية أو الإحساس بالعظمة المتوهمة أو تعبئة نواقص عميقة في النفس أو رؤية العالم.
وهذا عرض مبسط لهؤلاء المدعين بأسمائهم وعناوينهم ودليل كل منهم . وقد رتبناها لا على التعيين :
لم يتم العثور على نتائج