جميع الأسعار تشمل ضريبة القيمة المضافة.
فجر الضمير

فجر الضمير

تاريخ النشر:
2017
عدد الصفحات:
715 صفحة
الصّيغة:
4.00 ر.س

نبذة عن الكتاب

تتناول هذه القطعة الأدبية استعراضًا مفصلًا لأخلاق مصر التاريخية على مر العصور بالإشارة إلى أن مصر هي مهد الحضارات وقد تمتعت بالسيادة المطلقة منذ بزوغ تاريخها وريادتها في المجال الأخلاقي. يؤرخ "برستيد" العصور القديمة لمصر حتى عام 525 ق.م. ويأتي على تفصيل المراحل التي تشكلت فيها حضارة النيل والحضارات التي سكنتها وتناقلت عنها حضارتها مؤكدًا أن العبرانيين قد استنبطوا الحضارة عن المصريين ونقلوها إلى الأوروبيين، ولو كانت مشوهة بعض الشيء، ليثبت عكس ما تتناقله بعض الكتب الأخرى من نقل الحضارة الأوروبية عن الحضارة العبرية وحسب.
وفي إسهابه عن الحديث عن نشأة الإنسان وتطوره بين مرحلتين أصوليتين، يرى برستيد أن الإنسان بدأ حياته في رحلة استكشاف للطبيعة ارتبط فيها بالمادة وأطلق عليها اسم "كفاح الإنسان مع الطبيعة" من ثم ارتقى بهذا الكفاح وأطَرَه في إطار الوجدانية والروحانية أي كفاح الإنسان مع ذاته ما أسماه "الضمير"، وتٌقدَّر المرحلة الثانية والتي لا تزال البشرية في بواكيرها بـ 5000 عامٍ. يستعرض الكتاب التسلسل الزمني الدقيق لظهور المبادئ الخُلقية وحاجة المصريون القدامى لها. وفي السياق نفسه يؤكد برستيد على ضرورة دراسة تاريخ مصر بما يحمله من الإرث الأخلاقي والضميري، ذلك لأن الضمير هو السلاح الذي يُخمد نيران الحروب الناجمة عن حب الإنسان للمادة.
لم يتم العثور على نتائج