جميع الأسعار تشمل ضريبة القيمة المضافة.
لا تتزوج امرأة تقرأ

لا تتزوج امرأة تقرأ

المؤلّف:
تاريخ النشر:
2019
تصنيف الكتاب:
عدد الصفحات:
198 صفحة
الصّيغة:
31.50 ر.س

نبذة عن الكتاب

«لا تتزوج امرأة تقرأ» عنوان ماتع الأعطاف، مشترك الاهتمامات بين المُؤلِّف والمُولَّف له ‏يندرج تحته مجموعة مقالات للكاتب المبدع فهد الأحمري تنطوي على أحداث ووقائع ‏وشخصيات غير مرتبطة بزمان ولا مكان، منها ما هو في الشأن المحلي، ومنها ما هو في ‏الشأن العالمي، ومنها ما له دور في تغيير قناعات سلبية ترسخت لدى النسق ‏الاجتماعي..‏ ‎ ‎ بعض المواضيع في هذا الكتاب، تطرقت إلى مواقف وقصص وتجارب شخصية غير أنها ‏تحمل أبعاداً مهمة للمتلقي وبهذا المعنى لا يمكن لنا قراءة هذه المقالات سوى في أبعادها ‏الكبرى، ومستوياتها الدلالية والجمالية والأسلوبية، والتي صاغها المؤلف كنموذج للقراءة ‏المشاركة والخلاّقة بينه وبين المتلقي. فلكل مقال فكرة ووظيفة وهدف ومعنى، بل وقدرة ‏على إثارة السؤال وتحسس القضايا الاجتماعية والحياتية والمعرفية عامة.. وبهذا الاشتغال ‏الفريد تكتسب الكتابة شرعيتها وقبولها لدى شرائح المجتمع الأوسع.. ونحسب أن الكاتب ‏والصحافي فهد الأحمري قبض على المفتاح وفتح الأبواب بما يتناسب وإيقاع العصر ‏وأكثر..‏ ‎ ‎ من ثنايا الكتاب نقرأ مقالاً بعنوان "يحق لنا ما يحق لغيرنا" وفيه يقول المؤلف:‏ ‎ ‎ ‏"جوهر احترام الذات يتحلى في احترام الإنسان أياً كان ذلك الإنسان.. كل إنسان يدب على ‏وجه هذه البسيطة يستحق أن يُمنح كافة حقوقه بشكل عملي جاد وليس مجرد تنظير.‏ ‎ ‎ إن هضم حقوق الإنسان وتحقيره بمجرد اختلافه عنا في اللون أو المعتقد أو الوطن، هو ‏في حقيقة الأمر، احتقار لذواتنا من جهة اشتراكنا معاً في المنظومة الإنسانية.‏ ‎ ‎ أنسنة الإنسان والاهتمام بالأبعاد والمفاهيم والقيّم الإنسانية الراقية، هي سمو بالعقل ‏وتهذيب للسلوك حتى يصبح كل فرد منا يستوعب هذا المطلب الحضاري جيداً، بل ويصبح ‏مدافعاً عن حقوق عموم بني البشر، وإن تنوعت المنظومات الدينية والمذهبية والعرقية ‏والمناطقية (…)".‏ ‎ ‎ يضم الكتاب مقالات للكاتب فهد الأحمري نذكر من العناوين: "ثقافة تقديس الأشخاص"، ‏‏"لم يعد سراً خلف الأسوار"، "قصتي مع جهيمان"، "يا ابني أنت فاشل.. قصة نجاح ‏ملهمة"، "مسابقة ملكة جمال ينبع"، "عوائق النهضة الممانعة عبر الزمن"، (…) وعناوين ‏أخرى.‏
لم يتم العثور على نتائج