جميع الأسعار تشمل ضريبة القيمة المضافة.
لماذا لاتترك هاتفك وتتعلم شيئاً جديداً بدلاً من ذلك؟

لماذا لاتترك هاتفك وتتعلم شيئاً جديداً بدلاً من ذلك؟

المؤلّف:
تاريخ النشر:
2019
الناشر:
عدد الصفحات:
152 صفحة
الصّيغة:
19.00 ر.س

نبذة عن الكتاب

نحن جميعًا مُتهمون باستخدام هواتفنا المحمولة أكثر من الحد المطلوب يوميًّا؛ سواء لحل نقاش باستخدام محرك بحث، أو تصفح مواقع التواصل الاجتماعي، أو لمجرد متابعة محتويات الهاتف بسبب الشعور بالملل. والاعتدال في استخدام الهواتف المحمولة لا بأس به، لكن التعرض لشاشته لفترة طويلة هو أمر غير صحي تمامًا.

فلماذا لا تتحدى نفسك لاستخدام هاتفك بشكل أقل؟ يمكنك أن تتركه في غرفة أخرى عند ذهابك للنوم، وعندها لن تشعر برغبة شديدة في الوصول إليه فور استيقاظك، أو أغلقه عندما تكون منخرطًا في نشاطات أو عندما تقضي بعض الوقت مع الأصدقاء. قد تجد أيضًا أن شيئًا بسيطًا مثل تعديل الإعدادات بحيث تعرض الإشعارات بشكل أقل يقلل من عدد مرات استخدامك للهاتف.

يعد هذا الكتاب بمثابة دليل في متناول اليد لمساعدتك على طول الطريق. أنعش اهتمامك، وحفز حواسك لاستقبال الأمور المسلية والأنشطة والتجارب والمشاريع والنصائح العملية الواردة في الصفحات التالية، وأرح عينيك المرهقتين من النظر إلى الشاشة، وتعلم شيئًا جديدًا بدلًا من ذلك!
لم يتم العثور على نتائج