جميع الأسعار تشمل ضريبة القيمة المضافة.
فن الوقت المخصص للشاشة - كيف يمكن أن توازن أسرتك بين الإعلام الرقمي والحياة الواقعية

فن الوقت المخصص للشاشة - كيف يمكن أن توازن أسرتك بين الإعلام الرقمي والحياة الواقعية

المؤلّف:
تاريخ النشر:
2019
الناشر:
عدد الصفحات:
288 صفحة
الصّيغة:
35.00 ر.س

نبذة عن الكتاب

أنت اخترت هذا الكتاب لأنك محب للاستطلاع ولأنك -دعنا نواجه ذلك- قلق بعض الشيء بشأن الأطفال والشاشات. وأنا كذلك أيضًا. ألفت هذا الكتاب ليساعد كلًا منا في التغلب على ذلك القلق. تخلص من إحساسك بالذنب، وأخفض الصوت، وابتعد عن الضوضاء، وانظر عن كثب أكثر. بعد ذلك، سنضع خطة.
لكن أولًا، إليك قصة.
في وقت متأخر من إحدى الليالي في أوائل الثمانينيات، كنت فتاة صغيرة ذات شعر فاتح أرتدي ثوب النوم وأجلس عند أسفل سرير والديّ لمشاهدة التليفزيون. في التليفزيون، كانوا يعرضون فيلم رعب ظهرت فيه فتاة صغيرة ذات شعر فاتح ترتدي ثوب النوم وتجلس عند أسفل سرير والديها لمشاهدة التليفزيون.
في الفيلم، نزل تتر أسماء الممثلين. كان الوالدان نائمين. ووالداي أيضًا كانا نائمين. انتهى يوم البث في التليفزيون في الفيلم. وبدأ النشيد الوطني مع ظهور لقطة للعلم الأمريكي. اقتربت الفتاة الصغيرة أكثر من الشاشة. واقتربتُ أنا أكثر من الشاشة.
وبعد ذلك ظهر كم مرعب من البلازما الخارجية الخضراء على التليفزيون في الفيلم. كان الفيلم هو بولترجيست (1982).
في تلك اللحظة أصبت بفوبيا دائمة.
ليس سببها الأشباح. فأنا أحب الأشباح. أنا حتى مررت بحالة تحضير أرواح في المدرسة الإعدادية، وهي حالة ملائمة لمنطقة لويزيانا الجنوبية حيث نشأت. لا، كنت أشعر بالخوف الشديد من الأسماء التي تظهر في تتر النهاية. لقد تلاشى الخوف بمرور الوقت، لكن إلى هذا اليوم، عندما ينتهي فيلم أفضّل أن أبتعد سريعًا عن الشاشة. وعندما تنتهي حلقة تليفزيونية عليّ تصغير حجم النافذة قبل العد التنازلي لمسلسل نتفليكس لبدء الحلقة التالية.
بعد ذلك بربع قرن، كان المحتوى غير المناسب الذي تعرضت له ابنتي الكبرى خاصًا بنونية الأطفال. لقد جربنا كل شيء فكرنا فيه لجعل طفلتنا تجلس على النونية لفترة طويلة بما يكفي لتقضي حاجتها الثقيلة. وكما اقترح علينا عدد من الآباء الآخرين، الرشوة الوحيدة التي نجحت معها هي عرض مقطع فيديو صغير على هواتفنا.
وجدنا على موقع يوتيوب الكثير من الأفلام التي تدرب على استخدام نونية الأطفال: أغنية جذابة عن غسل الأيدي من مسلسل Daniel Tiger’s Neighborhood على قناة PBS؛ مسرحية هزلية قصيرة يقدمها إلمو؛ باندا مفرط الحماس يتحدث اليابانية. وبعدئذ ذات يوم، نقرت على كارتون مدته خمس دقائق. كان بعنوان Potty Training أي التدريب على استخدام نونية الأطفال. وكان حاصلًا على ملايين المشاهدات.
اتضح أنها حلقة من مسلسل كرتوني قذر للغاية على الويب، وكان من الواضح أنها تستهدف المراهقين الحمقى. أعجبت ابنتي بالمقطع، بالطبع، وكانت تطلبه مرارًا وتكرارًا.
عرض ١-١ من أصل ١ مُدخل.
ضيف
ضيف
٠٧، ٢٠١٩ سبتمبر
أفضل تطبيق يمكنك استخدامه لتصبح الأفضل على الإطلاق