قوة الخمسين بت - العلم الجديد لتحويل النوايا الحسنة الى نتائج ايجابية

قوة الخمسين بت - العلم الجديد لتحويل النوايا الحسنة الى نتائج ايجابية

المؤلّف:
تاريخ النشر:
٢٠١٧
الناشر:
عدد الصفحات:
205 صفحة
الصّيغة:
39.99 ر.س

نبذة عن الكتاب

منذ عدة سنوات، كنت أنا وزوجتي "جينا" في أتلانتا في زيارة لأصدقائها من مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها. حصلت "جينا" على درجة الدكتوراه في علم الأوبئة وعملت في مجموعة متنوعة من البرامج الشاقة لتحسين الصحة العامة. وتلك المبادرات تتضمن الجهود المبذولة للقضاء على شلل الأطفال في نيبال، وفيروس نقص المناعة البشرية في مالاوي، والصوديوم في الحمية الخاصة بي.

وفي أثناء ليلتنا الثانية في أتلانتا، خرجت مجموعة منا لتناول العشاء. وبناء على خبرتي السابقة مع المجموعة، كنت قد عرفت أننا سنتقاسم الفاتورة. وإذا كنت محبًّا للطعام مثلي، فإن ذلك سيتسبب في تعقيد الأمور حقًّا؛ فأنا أحب أن أتناول الطعام، ولكن لأنني كنت أعلم أن تكلفة أي شيء أطلبه سيتحملها كل فرد في المجموعة، فكنت بحاجة إلى أن أتأكد أنني لن أنجرف بعيدًا (كنت أريد تناول مقبلات الروبيان، وكعكة الفواكه، وشريحة لحم مشوية مع بطاطس مهروسة بالكريمة، ولكنني أدركت أن الريزوتو والأرز والسلطة الخضراء هو اختيار أكثر رشدًا).

وقد غفل هذا الاعتبار تمامًا عن فرد آخر من أفراد حفل العشاء، وهو زميل سأطلق عليه "جاك". إن أكثر ما أتذكره في هذه الأمسية كان ما طلبه جاك، وما طلبه بعد هذا، وما طلبه بعد ذلك؛ فقد كان يشرب أسرع من الجميع، ودعا نفسه إلى مشهيات وسلطة، واختار واحدًا من أغلى المقبلات. وبالنسبة للحلوى، فقد اختار كريم برولي وكابتشينو، وأنهى العشاء بأن طلب كأسًا من شراب مثلج. لقد كدت أقفز من الطاولة.

كنت أستشيط غضبًا في صمت بينما كنت عائدًا أنا وزوجتي إلى الفندق في سيارتنا المستأجرة. أحكمت قبضتي على عجلة القيادة، وتحولت مفاصلي إلى اللون الأبيض، وبرز العرِق الموجود في جبيني، وتجمد فكي. وحين ربتت جينا كتفي وسألت: "السبب جاك، أليس كذلك؟"، كدت أنحرف بالسيارة إلى الاتجاه العكسي من حركة مرور. والسبب هو جاك بلا شك. لقد كان يتصرف على نحو سيئ الليلة بأكملها، لقد طلب وحده طلبات سنضطر جميعنا إلى أن ندفع ثمنها.
لم يتم العثور على نتائج