تركيا من الخلافة الى الحداثة

تركيا من الخلافة الى الحداثة

تاريخ النشر:
٢٠١٣
عدد الصفحات:
256 صفحة
الصّيغة:
14.99 ر.س

نبذة عن الكتاب

فى هذا الكتاب، تقرأ عن الأحداث الهامة التي شهدتها تركيا في بداية القرن العشرين وحتى الآن على نهاية الدولة العثمانية في 1923 م وتقرأ عن العلمانية الكمالية المستبدة التي هى أهم ملامح تركيا الحديثة التي دعا إليها أتاتورك كبديل للإسلام في تركيا الجديدة. وتقرأ عن حزب الشعب الذي أسسه كمال أتاتورك لحكم تركيا الجديدة. وتقرأ عن ظهور مصطفى كمال أتاتورك على الساحة السياسية والعسكرية في تركيا. والدور اليهودي الماسوني في قيام تركيا الجديدة الأتاتوركية وتقرأ عن "الطورانية" التي جعلها أتاتورك بديلاً للإسلام في تركيا. وتقرأ عن تركيا بعد رحيل أتاتورك . عصمت إينونو أول رئيس لتركيا بعد رحيل مصطى كمال أتاتورك و تركيا في الحرب العالمية الثانية و بعد الحرب العالمية الثانية بين سوء الأحوال الاقتصادية والتحول الديمقراطي وانتهاء حكم الحزب الأتاتوركي، وتقرأ عن الحكم وعن الدستور في الأحزاب والجيش والسياسة في تركيا. ثم تقرأ عن تركيا في ظل حكم الحزب الديمقراطي. والانقلاب العسكري علىه عام 1960 م وأسبابه . وأهم الشخصيات السياسية في تركيا الفترة من 1950 م حتى 1960 م.- ثم تركيا بعد الانقلابات العسكرية من أوزال إلى أردوغان.
وتقر أ عن تطور الأحداث فى عهد "أربكان" البطل الأسطوري ومهندس الصحوة الإسلامية في تركيا ثم إقصاء "أربكان" و المشهد السياسي بانقلاب 1980 م وحل حزب السلامة الوطني ثم تأسيس أربكان حزب الرفاه ثم الفضيلة ثم حزب السعادة. و ظهور حزب الحرية والعدالة بديلاً عن حزب الرفاه.وتقرا نبذة عن سيرة رؤساء الجمهورية التركية،ثم تركيا في عهد حزب العدالة والتنمية ، وما حققه الحزب من الإنجازات والاعتراضات على سياسته. ورأى الرئيس السابق سليمان ديميرل حول تركيا في ظل حكم الإسلاميين والهوية التركية. واخيرا تقرأ عن تركيا في أحداث آخر الزمان (فتح القسطنطينية)إنه كتاب يفتح امامك نافذة تطل بها على تلك الدولة وتتعرف عليها ولتعرف كيف تحولت من دولة خلافة ألى دولة الحداثة.
لم يتم العثور على نتائج